YallaFootball | عندما يجتمع النجوم فى ملعب واحد


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات يللا فوتبول ، سجلاتنا تفيد بأنك غير مسجل لدينا , اذا كنت عضوا بالفعل فيرجي تسجيل الدخول اما اذا لم تكن عضوا فيشرفنا ان تقوم بالتسجيل والتمتع بكافة خدماتنا ..


 
الرئيسيةبحـثالأعضاءالمجموعاتس .و .جبث القنوات الرياضيةدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 النيوزيلنديات يتطلعن للحفاظ على زخم بلادهن كروياً

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
EgYpT_PrInCe
المدير والمؤسس
المدير والمؤسس
avatar

تاريخ التسجيل : 28/04/2008
المشاركات : 4310
الجنسية : Egyptawy
الاقامة : YallaFootball
اللاعب المفضل : Aboutrika - Pato - Villa - Forlan
الفريق المفضل : AlAhly - Ac Milan - Man Utd
المنتخب المفضل : Egypt - Brasil
نقاط التميز : 4164
السمعة : 0

بطاقة الشخصية
علم الدولة: مصر مصر
الهواية: رياضة رياضة
My SMS:

مُساهمةموضوع: النيوزيلنديات يتطلعن للحفاظ على زخم بلادهن كروياً   السبت أغسطس 14, 2010 11:41 am



يتجه منتخب نيوزيلندا إلى بطولة كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة FIFA في ترينيداد وتوباجو واثق الخطى في الحفاظ على الزخم الكروي الذي شهدته البلاد على امتداد الإثني عشر شهراً الماضية. ويُشهد لمنتخب أول وايتس مشاركته المشرفة في كأس العالم FIFA 2010، بينما حقق النادي المحترف الوحيد في البلاد ويلينجتون فوي***س نجاحاً غير مسبوق واستقطب جماهير عريضة في "أرض السحاب الأبيض الطويل".

وكانت عجلة النجاح النيوزيلندي بدأت بالدوران قبل حوالي سنة في كأس العالم تحت 17 سنة نيجيريا FIFA 2009 عندما تمكّن شباب بلاد الكيوي من الوصول إلى أدوار خروج المغلوب. كان ذلك الإنجاز الأول من نوعه لمنتخب نيوزيلندي في بطولة من تنظيم FIFA، ويبدو المدرب ديف إدموندسون عاقد العزم على تكرار هذه النجاحات مع لاعباته الشابات عام 2010.

مخضرمات شابات
ستكون ترينيداد وتوباجو 2010 البطولة الهامة الأولى لمعظم عناصر المنتخب النيوزيلندي، كما هو الحال بالنسبة لمعظم الدول التي ستخوض هذه المنافسات. لكن على عكس معظم الشابات اللاتي ستشكلن دعامة المنتخبات الستة عشر في المنافسات، فإن الكثير من اللاعبات النيوزيلنديات سبق لهن أن لعبن جنباً إلى جنب مع نظيرات لهن من الفئات العمرية الأكبر خلال السنة أو السنتين السابقتين.

عن ذلك، قال المدرب إدموندسون: "تمثل هذه المشاركة الخطوة الأولى على الساحة الكروية العالمية لمعظم اللاعبات، لكن الكثيرات منهن خضن في الشتاء غمار الدوري الممتاز أو حتى الدوري الوطني للسيدات. ولذلك فرغم أنهن صغيرات في السن، لكنهن تملكن خبرة جيدة إلى حدٍّ ما. كما يتمتع الفريق بتنوع في المواهب. فهناك لاعبات يملكن مهارات هجومية حقيقة وأخريات قادرات على صنع الفرص وخلق الأهداف بينما تتألق بعضهن على خط الهجوم بسرعتهن الكبيرة وقوتهن وجسارة أدائهن."

ومن بين اللاعبات اللاتي تتمتعن بخبرة كروية كبيرة هناك المهاجمة كاتي بوين التي تألقت في كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة FIFA 2008، وهي الوحيدة في التشكيلة الحالية للمنتخب التي خاضت في السابق بطولة من تنظيم FIFA. وعلى الجانب الآخر من الميدان، تلعب شابتان تبلغان خمسة عشر ربيعاً (المدافعة ميرجان لي والحارسة ليلي ألفيلد) في التشكيلة المكونة من 21 لاعبة، إلى جانب حنا كارلسون ابنة الرابعة عشر فقط التي أوكلت إليها مهمة خط الوسط.

وبعد مرور سنتين على مشاركتها في النسخة الأولى من كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة FIFA على أرضها وأمام جمهورها، يبدو أن بوين ستكون رأس حربة المنتخب، وقد قالت عن ذلك: "يتمثل هدفي في كأس العالم بأن أقود نيوزيلندا بأفضل طريقة ممكنة. أتطلع إلى أن يكون فريقي الأول الذي يضمن التأهل إلى الدور ربع النهائي، كما آمل أن أسجل أهدافاً وأستفيد بالشكل الأمثل من إمكانياتي."

ولا يجب أن نغفل أيضاً لاعبة خط الوسط جيسيكا ماثيوز التي خاض شقيقها ياكوب منافسات كأس العالم تحت 17 سنة 2007 FIFA مع المنتخب النيوزيلندي. ويبدو أن هناك تقليداً راسخاً من حيث لعب الأخوة والأخوات في المنتخبات الكروية الوطنية للبلاد، فقبل شهر من الآن مثّلت تشيلسي وود بلادها في كأس العالم للسيدات تحت 20 سنة FIFA بعد أيام قليلة من ظهور شقيقها كريس في جنوب أفريقيا 2010.

تحضيرات جدية ومكثفة
تأهلت نجمات نيوزيلندا الصاعدات إلى ترينيداد وتوباجو 2010 بعد مسيرة مشرفة تغلبن فيها على بابوا غينيا الجديدة وجزر سليمان وتونجا في أبريل/نيسان الماضي ليقتنصن البطاقة الوحيدة المخصصة للقارة الأوقيانوسية في البطولة. وكما كان عليه الأمر دائماً بالنسبة للمنتخبات النيوزيلندية المختلفة، شكّل البعد الجغرافي تحدياً كبيراً ضمن مساعي الشابات لتحضير أنفسهن لمواجهة نخبة فرق العالم، لكن يبدو أنهن كنّ على مستوى التحدي وعلى أتم الإستعداد لمقارعة أي خصم.

حيث قطع منتخب تحت 17 عاماً بحر تاسمان واتجه إلى أستراليا التي سجل فيها انتصاراً وخسارة على يد فريق "معهد نيو ساوث ويلز" القوي، قبل أن يتلقى هزيمة كبيرة بأربعة أهداف لهدف على يد نادي سيدني أف سي بطل دوري السيدات في البلاد. وسيختم المنتخب استعداداته نهاية هذا الشهر بإقامة معسكر تدريبي وخوض مباريات دولية ودية مع كوريا الجنوبية وجمهورية أيرلندا. ثم يتوجه إلى الكاريبي حيث سيمنّي النفس بالحفاظ على الزخم الكروي لنيوزيلندا التي تُظهر يوماً بعد آخر أنها أصبحت تشكل تحدياً صعباً في عالم المستديرة الساحرة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
النيوزيلنديات يتطلعن للحفاظ على زخم بلادهن كروياً
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
YallaFootball | عندما يجتمع النجوم فى ملعب واحد :: ¬°•| قسم مناقشات كووورة |•°¬ :: كووورة عالمية-
انتقل الى: